معلومات الأتصال

"ما كنت متوقعة أعمل في بيتي وأخذ راتب وأنا في بيتي"

أم أحمد، إحدى مستفيدات دار أبو عبدالله من مخيم جرش للاجئين.